تجاوز إلى المحتوى الرئيسي
المظهر الأثري لمنطقة فارس

المظهر الأثري لمنطقة فارس

Marvdasht

المظهر الأثري لمنطقة فارس

15
سماء صافية

سماء صافية

34°c

12%

06:09

19:09

یحتوي المظهر الأثري الساساني لمنطقة فارس علی أثمن الآثار التأریخية و المعمارية و آثار التنمية المدنية منها القصور و القلاع و الکهوف و النقوش البارزة المنتمية الی العهد الساساني (من 224 إلی 658 قبل المیلاد)و التي توجد في مناطق فیروزآباد و بیشابور و سروستان التأریخية.
فمن المعالم البارزة الفنّية لهذا المظهر یمکن الإشارة إلی أسالیب تشييد الإیوان و أول نماذج تشیید القبة علی المعالم الرباعية الزوايا و إستخدام الطوب و حجر الأنقاض مع ملاط الصاروج و فن النحت . علاوة علی تشیید مباني وفقاً للأسلوب الساساني، یتضح أیضاً في هذا المجمع آثار من النماذج و البنیات الخاصّة بالعهد الأخمیني و الأشکاني و کذلک الأسلوب الرومي، فلها تأثیر کبیر علی الهندسة المعمارية و الأسالیب الفنّية للعصر الإسلامي.
المظهر الأثري لمنطقة فارس یشتمل علی:
مدينة بيشابور القديمة: هي واحدة من أقدم المدن القديمة في إيران تقع فی شمال غرب مدینة كازرون التي تتمتع بميزات قيمة مع تصميم وهندسة محددة تتعلق بالعصر الساساني. كانت هذه المدينة منطقة سكنية حتى القرن السابع الهجري ثم تم تدميرها بعد ذلك.

کهف شابور: یقع علی بعد 4 کم من مدینة بیشابور حتی نهاية تنک جوکان. عند مدخل هذا الکهف الذي یبلغ طوله حوالي 30 متراً، یوجد تمثال عمودي و عملاق من شابور الساساني بطول حوالي 7 أمتار.  هذا التمثال هو التمثال الوحيد المتبقي من العصور القدیمة.
 
قصر سروستان الساسانی: یقع علی بعد 9 کم من جنوب مقاطعة سروستان و في حيّ تزنک. قد تمّ تشید هذا المبنی الرائع في عهد الملک الساساني بهرام کور من الحجر و الجص وهو أكثر تعقيدًا وأكثر تفصيلًا من الآثار الأخرى في هذه الفترة التاريخية.
مدینة اردشیرخوره الأثرية: قد تمّ تشیید مدینة کور الأثرية (اردشیرخوره أو فیروزآباد السابق) في مقاطعة فیروزآباد في بداية القرن الثالث المیلادي و بأمر من اردشیر بابکان.  تعد هذه المدينة واحدة من المدن الأولى المستديرة ذات النمط الدائري في إيران وواحدة من أولى المدن الدائرية في العالم ، حيث توجد هناك المباني المملوكة للدولة ومقر إقامة الحراس.
قصر اردشیر بابکان: هو أحد قصور القرن الثالث  یقع فی فیروز آباد و تم بناءه خلال إمبراطورية الملك البارثية الأخيرة ، تم  تشییده باستخدام الصخور و الزخارف الفاتنة في القاعات بالإضافة إلى أربعة قباب ضخمة بنیت بامر من اردشیر بابکان (مؤسس السلالة الساسانية) والذي يطلق عليه أيضًا "معبد النار" بسبب قرب هذا القصر إلى نافورة مياه تسمى "معبد حريق غومب".
قلعة دختر:  تقع علی بعد 6 کم من طریق فیروزآباد المودی إلی شیراز و في سفح جبل يطل علی الطریق. بعض الإحتمالات تدلّ علی أنّه قد تمّ تشیید هذه القلعة في أواخر العهد الأشکاني و بأمر من أردشیر الساساني. شید هذا المبنی التأریخي من بقایا قلعة کبیرة قد تمّ تشییدها من الحجر و الصاروج في ثلاثة طوابق ویحتوی علی سلالم حلزونية و غرف ذات قبب وقاعة و فناء واسع.
کتیبه التتویج : و هی لوحة حجرية منحوتة خاصّة بالملک أردشیر بابکان موجوده في مدینه فیروزآباد، تحکي هذه الکتیبه لنا عن مشهد التتویج الملکي من قِبل أهورا مازدا لأردشیر. نحت الأحجار في هذا النقش البارز بعید جدّاً عن الأسلوب الأشکاني و ینتمي إلی العینة السائدة للفن الأخمیني.

کتیبه انتصار أردشیر علی اردوان الخامس: أکبر کتیبه حجرية في إیران یبلغ طولها حوالی  18 متراً و إرتفاعها حوالي 4 أمتار و تقع في مدینه فیروزآباد و بالقرب من نهر فیروزآباد و علی صخرة هناک.نقوش البارزه لهذه اللوحه الحجریه تشیر الی فوز اردشیر بابکان علی اردوان الخامس، آخر ملک فی العهد الأشکاني في سنة 224.
 


إضافة تعليق جديد

نصائح للكتابة

نص عادي

  • لا يسمح بـ HTML tags
  • تفصل السطور و الفقرات تلقائيا.
  • Web page addresses and email addresses turn into links automatically.